تفاصيل اجتماع السيسي مع السفراء المرشحين للعمل كرؤساء لبعثات مصر الدبلوماسية في الخارج

0

اجتمع الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الاثنين، مع عدد من السفراء المرشحين للعمل كرؤساء لبعثات مصر الدبلوماسية في الخارج، بحضور سامح شكري وزير الخارجية، وعباس كامل، القائم بأعمال رئيس المخابرات العامة.

وأكد الرئيس السيسي على أهمية دور الدبلوماسية المصرية باعتبارها خط دفاع متقدم عن الوطن ومصالحه في الخارج، والواجهة التي تبرز الصورة الحضارية لمصر، مؤكدًا ثقته في قدرة الدبلوماسيين المصريين على تمثيل وطنهم في الخارج بصورة مشرفة تعكس تاريخ مصر العريق وتطلعات شعبها نحو مستقبل أفضل، حسب تصريحات السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية.

و خلال الاجتماع ناقش الرئيس ثوابت السياسة الخارجية المصرية، مؤكدًا أهمية مواصلة العمل على تطوير علاقات مصر المتوازنة مع مختلف دول العالم، وتعزيز علاقاتها بالقوى الدولية، من خلال الأطر متعددة الأطراف، في إطار استقلالية قرار مصر ودورها الإقليمي النشط.

ومن جهته، شدد الرئيس على أهمية مواصلة العمل الجاد حفاظًا على ما تم بنائه من استقرار، مشيرًا في السياق ذاته إلى أهمية حشد جهود المجتمع الدولي لمواجهة الإرهاب، والعمل على التوصل لتسويات سياسية لأزمات منطقة الشرق الأوسط، بهدف استعادة الأمن والاستقرار وإنهاء المعاناة الإنسانية التي تمر بها شعوبها منذ سنوات.

ولفت المتحدث الرسمي، أن الرئيس أكد أهمية فهم تفاصيل الواقع الحقيقي لمصر حتى يتسنى نقل صورة واضحة وواقعية عنه للخارج، مشيرًا في هذا الصدد للتحديات الاقتصادية التي تعاني منها مصر منذ عقود طويلة والجهود الجارية للإصلاح الاقتصادي وتحقيق التنمية الشاملة، والعمل على جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية الجديدة، وخاصة في ضوء ما يتم إنجازه في مصر من مشروعات عملاقة توفر العديد من الفرص الاستثمارية.

وطالب الرئيس السفراء بالعمل المستمر على إيجاد حلول مبتكرة للتحديات التي تواجه مصر، مشدداً على ضرورة أن تراعي أية حلول مقترحة الظروف الواقعية لمصر ومتطلباتها التنموية، شدد على أهمية الدور الذي تقوم به البعثات المصرية في تقديم الخدمات القنصلية لأبناء الجاليات المصرية في الخارج، موجهًا بالعمل على إيلاء مزيد من الاهتمام لحل مشكلات المواطنين المصريين في الخارج، وربطهم بوطنهم الأم.
وأوضح
وأضاف راضي، أن الرئيس أكد خلال الاجتماع أهمية التطوير المستمر لعمليات الانتقاء والتأهيل والتقييم لأعضاء السلك الدبلوماسي، بما يضيف إلى الأداء الراقي للدبلوماسية المصرية ويعزز جهودها في الدفاع عن مصالح مصر في الخارج، وذلك في إطار التوجه العام للدولة بمواصلة التطوير المؤسسي الشامل لمختلف أجهزة ومؤسسات الدولة.

وأضاف راضي، أن السفراء أعربوا من جانبهم عن تشرفهم بتمثيل مصر في الخارج، مؤكدين حرصهم على بذل أقصى الجهد للمساهمة في تحقيق الأهداف السياسية والتنموية لمصر.

واستعرض السفراء خلال اللقاء أفكارهم لتطوير العمل في البعثات المصرية في الخارج، وسبل تدعيم وتطوير التنسيق القائم بين تلك البعثات ومختلف الجهات المعنية في الدولة، بما يحقق الاستفادة القصوى من الإمكانات والخبرات المتاحة لخدمة مصالح الوطن والمواطنين، كما أعربوا عن تقديرهم للاهتمام الذي توليه القيادة السياسية لدور ومهام أعضاء السلك الدبلوماسي ووزارة الخارجية، وحرص الرئيس على لقائهم واطلاعهم بشكل مباشر على أولويات العمل الوطني في المرحلة المقبلة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.