نقيب عام الفلاحين يطالب برفع الدعم

0

قال الحاج حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب عام الفلاحين أن الدعم شماعة الفاسدين وان منظومة الدعم هي اساس الفساد لوجود سعرين وان كلما كان المواطن فقيرا كلما قل دعمه وكلما كان غنيا كلما ازداد دعمه فيشكارة سماد اليوريا المدعمه حاليا ١٦٤.٥
وشيكارة النترات المدعمه حاليا ١٥٩.٥ ليصبح طن اليوريا بعد الزياده الاخيره التي قدرت اربعه جنيه ونصف لكل( شيكاره) ٣٢٩٠
وطن النترات ٣١٩٠
فيما تباع اليوريا بالسوق السوداء ٢٨٠ جنيه ليكون الطن ٥٦٠٠ والنترات ٥٥٠٠
وهذا الفرق في السعر يغري بالفساد للاستفاده من فرق السعر كما انه يستفاد منه أكثر من يملك حيازه اكثر فاللي عنده نصف فدان بياخد شيكاره ونصف واللي عنده خمسين فدان بياخد ١٥٠ شيكاره
وهكذا في كل سلعه مدعمه فمن لا يملك سياره لا يستفاد من دعم البنزين وبعكسه من يملك اسطول من السيارات يحصل علي دعم كبير

واضاف ابوصدام انه وبرغم سوء توزيع الدعم الا ان الفقير يستفاد منه احيانا ولو بالفتات ولذلك نطالب الحكومه باعادة توزيع الدعم بحيث يكون الدعم عيني لكل محتاج. ويعطي للفلاحين الذين يستحقونه أو تشجيعا لهم بنظام يضمن وصول الدعم المناسب للمواطن الذي يستحقه

واشار ابوصدام إلي تردي حال المزارع المصري في ظل منظومة دعم فاشله لا تعطي الغرض المرجو منها واصبح الدعم شماعه وفذاعه للفاسدين يخوفون الحكومه من غضب الفقراء ويطالبون الفقراء بالثوره علي الحكومه كلما نقص الدعم.. كل ذلك يصب في مصلحة الفساد سواء فساد داخليا أو ارهابا خارجيا أو لمصالح شخصيه ضيقه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.