أحمد خالد صالح: ولدى كان خائف عليا من الوسط الفنى..ولكنى اصبحت العيش فى جلباب ابى”

0

أكد الفنان الشاب أحمد خالد صالح،نجل الفنان الراحل “خالد صالح” إنه عندما كان يذهب مع والده الى “اللوكيشن” او”المسرح”، كان يشعر بالانبهار الشديد من بسحر “اللوكيشن “وصمت المسرح “.

وأضاف أحمد خلال حواره لبرنامج “8 الصبح”، المذاع على شاشة “DMC” أنه لم يكن يعترف بانبهاره بعالم التمثيل، لأنه كان يرفض أن يكون مثل والده، وكنت أصر على اننى “لن أعيش في جلباب أبي”، “بس دلوقتي بقيت جوة جلباب أبي.. متخيط عليا”.

وتابع أحمد أنه أثناء تصوير والده لفيلم “ابن القنصل” بالإسكندرية حدث شئ كان علامة على حبه للتمثيل وأنه يكذب على نفسه، وحدث أنه كان يشاهد والده وأحمد السقا أثناء التمثيل كان يركز جدا معهم واندمج معهم جدا، ووجد مساعد الإخراج أخذه بعيدا وسأله “إنت عاوز تمثل؟.. إنت مش متخيل لمعة عينيك كانت عاملة إزاي وإنت بتتفرج عليهم؟”.

واستكمل أحمد أنه في أكثر من مرة بعد حضور أيام تصوير مع والده كان يذهب ويحاول إعادة تمثيل المشهد أمام المرآة، وهنا اكتشف صعوبة التمثيل وأن الموضوع ليس سهلا على الإطلاق.

وأضاف إن والده الفنان الراحل خالد صالح تحدث معه أكثر من مرة حول دخوله عالم التمثيل ودخول الوسط الفني، كما انه لم يحضر أول عرض مسرحي له، ولم يشاهده وهو يمثل من قبل فكان دائم القلق عليه من دخول عالم التمثيل ويخشى عليه من المقارنة بينهما.

واضاف إنه كان طوال فترة تصوير مسلسل “نسر الصعيد” متخوفا ألا يكون أدائه جيدا بالشكل المطلوب، وأن فريق العمل يجامله من أجل إسم والده الفنان الراحل خالد صالح، واستمر معه هذا الإحساس حتى نهاية آخر مشهد بالمسلسل.

وتابع أنه درس “سياسة واقتصاد” في الجامعة الأمريكية، وكان محبا للتاريخ وعندما بدأ دراسة السياسة والاقتصاد وجد الدراسة نظرية فقط، ووجد نفسه لا يطبق ما درسه على أرض الواقع فاتجه للتمثيل الذي لم يكن في حساباته ولكنه قرر أخذ كورس مسرح في الجامعة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.