الجلد العقدي

0

عرفتة إفريقيا 1929 جنوب رودسيا، عرفتة مصر وافدا 88- 1989 ساريا بين أبقار الرعاة شرق مصر،وفي السويس بين شحنة أ.بقار مستوردة ويستشري بين محطة إنتاج الألبان مركز المنصورة.
تم استنفار الهيئة و المعامل، وأرسلت عينات لمعامل مرجعية اجنبية ولم يتوان علماء مصر وحصر ا.د.عادل عبد العظيم الأستاذ بجامعة القاهرة الاستشباه في مرض الجلد العقدي ودعا النقيب أ.د.عبد المنعم بركات لورشة عمل بقاعة مجلس النقابة حضرها ا.د.علي موسى رئيس الهيئة وعلماء مصر في المعاهد و المراكز البحثية وقيادات الطب البيطري وقادة الخدمات البيطريه بالقوات المسلحة. واستقر الرأي على تطعيم الابقار باللقاح النسيجي لجدري الضئن المنتج في معهد بحوث العباسية. وبدأت حملات التحصين بكتائب الدفاع من الأطباء البيطريين سنويا وحتي الآن.
2018 تظهر بؤر وبائية في بني سويف وفي عقبها الفيوم وكتب الإعلام تقريرا وافيا تحدث فيه النقيب السابق وعضو مجلس النقابة من أبناء الفيوم ولم يتحرك أحد ولم يعقب أحد لكن البؤر الوبائيه تحركت الي الجيزة و المنيا.
1.وطنيا أمام كارثة مطلوب اجتماع علماء مصر في الجامعة و المعاهد البحثية مع رئيس الهيئة لتوضيح الحقائق وللمواجه التي يتحمل مسؤليتها الهيئة طبقا للقرار الجمهوري لإنشائها.
2. الوزير المختص للهيئة هو وزير الزراعه وهو المسؤول عن مراجعة إمكانيات الهيئة من موارد بشرية و إمكانيات مادية وإبلاغ مجلس الوزراء.
3.قيام ا.د.عز الدين أبو ستيت في بيانه يوم السبت الماضي بإحاله الموضوع الي نائب الوزير للثروه الحيوانيه و لرئيس الهيئة يستدعي مشهد مجابهة انفلونزا الطيور 2006 حيث تشتت المسئولية بين الصحة والهيئة و البيئة و المعامل البيطرية والنتيجة خسائر 6 مليار جنيه فى النصف الأول من عام 2006 .
4. التعديل الذي تم 2013 علي قانون الزراعة بحذف (بالمجان ) عن التحصينات السيادية أدي الي عزوف بعض الفلاحين عن تحصين مواشيهم.
5. لأن اللقاح يتعامل مع الجهاز المناعي فانة مع التغذية المتوازنة يلزم رعاية الحيوان صحياً وهو ما يلزم إحياء دور 1700 وحدة بيطرية والتعيين الفوري لما تحتاجه من أطباء بيطريين.
6. نضرا لغيبة التعويضات فإن الذبح الاضطراري يصبح واردا ويترتب علية استهلاك لحوم محمومة ضارة بالإنسان.
7.نسبة النفوق 2% بالإضافة إلى الاجهاضات يؤدي إلى الانكماش المتواصل للحيوانات المصرية مع التقزم الإنتاجي للحوم و الألبان فوق الآثار السيئة علي الجلد و الضرع والرئتين وعلي خصوبة الثيران .
8.حتي الآن لم يثبت علميا أن المرض ينتقل إلى الإنسان وبالقطع هذا لا يعني التهوين والانهاك والتدمير المتواصل للثروة الحيوانية .
حفظ الله مصر
11 يوليو 2018
د.سامي طه
النقيب العام للأطباء البيطريين السابق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.